آخر الأخبار
وزارة النقل والتجهيز.. هذه السيارات معفية من توفر العجلة الاحتياطية      انتقال مدافع الرجاء اللاعب إدريسا كوليبالي إلى الحسنية على شكل اعارة خلال هذا الموسم      الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف بأكادير يشرف على تنصيب الأستاذ عبد الكريم دو الطيب رئيسا للمحكمة الإبتدائية بتارودانت      هذه حكاية الشاب الذي تربص بالملك في عرض البحر و في يده 11 بطاقة تعريف      فريق الزاهرية بطل الدوري الصيفي لكرة القدم بايغرم‎      عصيد: الفزازي يعاني خللا عقليا وهذه حقيقة ادعائه أنني قلت أن الإسلام أصبح متجاوزا ر      صورة اليوم من مدينة تافراوت      أكادير: فنانون ومبدعون يراسلون رئيس الجهة بخصوص وضعية الفن الأمازيغي في مهرجان تميتار      وزارة العدل والحريات تنظم مباراة لتوظيف محررين قضائيين “السلم 8″      تفاصيل جديدة عن الهزة الأرضية التي ضربت اغرم و تارودانت وأكادير     
أخر تحديث : الأحد 23 يونيو 2013 - 3:27 صباحًا

ادارة المياه و الغابات بتارودانت تشن هجوما عنيفا على سكان أولاد ابراهيم، والمتضررون يطالبون الجهات الوصية بالتدخل العاجل.

ايغرم24 

شن صبيحة يوم السبت 22يونيو2013 مجموعة من عناصر ادارة المياه و الغابات هجوما عنيفا على سكان أولاد ابرهيم بجماعة زاوية سيدي الطاهر عمالة تارودانت ودلك بهدف انتزاع أراضي السكان بالقوة لتحفيظها وتحويلها لأراضي غابوية
سكان أولاد ابراهيم ومعهم سكان بعقيلة بجماعة احمر لا يزالون لحد كتابة هده السطور في مشادات مع هذه القوات الغازية، حيث نظموا مظاهرة احتجاجية، مطالبين من عامل اقليم تارودانت التدخل العاجل لوضع حد لاعتداءات ادارة المياه و الغابات على السكان.
هذا، وتجدر الاشارة الى أن جزء من الأراضي التي تحاول ادارة المياه و الغابات الاستيلاء عليها هي أراضي محفظة في اسم أصحابها مند سنين و الباقي به ضيعات فلاحية ومساكن ,والبقية يستغلها الفلاحون الرعي .
احمد الحدري

أضـف تـعـلـيق



ان جريدة ايغرم24 الالكترونية تحتفظ بحقها في نشر او عدم نشر اي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير الى ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الجريدة وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً. شروط النشر: ان جريدة ايغرم24 الالكترونية تشجّع قرّاءها على المساهمة والنقاش وابداء الرأي وذلك ضمن الاطار الأخلاقي الراقي بحيث لا تسمح بالشتائم أو التجريح الشخصي أو التشهير. كما لا تسمح بكتابات بذيئة او اباحية او مهينة كما لا تسمح بالمسّ بالمعتقدات الدينية او المقدسات